الدراسة قيد التحميل....

ناسا: دراسات حول اكتشاف كائنات فضائية

ناسا: دراسات حول اكتشاف كائنات فضائية

محمد هاني المفتيمحمد هاني المفتيأكتوبر 6, 20181min170
محمد هاني المفتيمحمد هاني المفتيأكتوبر 6, 20181min170

حققت وكالة “ناسا” الكثير خلال الستين عامًا الماضية في أول هبوط بشري على قمر للمساعدة في إطلاق تلسكوب هابل الفضائي، الذي أعطانا وجهات نظر غير مسبوقة عن العجائب التي تلوح فوق غيوم الأرض، ولكن العثور على كائنات فضائية للأسف ليس في تلك القائمة.

على الرغم من عقود من البحث، ظلّت أشكال الحياة الذكيّة بعيدة المنال، حيث يتفق الكثير من الخبراء على أنه من غير المحتمل أن تكون هناك حياة خارج كوكب الأرض في مكان ما، حيث تشير التقديرات إلى أن مجرتنا، درب التبانة، موطن لما لا يقل عن 100 مليار كوكب، مع مائة مليار مجرة ​​أخرى يعتقد أنها موجودة في الكون المرصود.

في ورقة نشرت في مجلة نيتشر، افترض الفيزيائيان جوزيبي كوكوني وفيليب موريسون أنه في حالة وجود المخلوقات الفضائية، فإنهم على الأرجح سيتصلون بالحضارات الأخرى (مثل حضارتنا) عن طريق إزالة الإشارات الكهرومغناطيسية إلى الفضاء، على أمل أن يفعلوا ذلك.

إن نقص المال بالطبع يجعل من الصعب على العلماء الإجابة عن الأسئلة الأساسية التي يمكن أن تدفع “ناسا” إلى الأمام، حيث يتفق علماء الفيزياء الفلكية على وجود ثلاث عقبات قائمة بيننا وبين أشكال الحياة الذكية الأخرى: الوقت والمسافة وعدم التقدم التكنولوجي، على سبيل المثال، يمكن للعلماء التخمين فقط في الترددات التي ستقدمها الحضارات خارج الأرض، كما يقول الدكتور مايكل غاريت ، الأستاذ في كلية الفيزياء والفيزياء الفلكية في جامعة مانشستر (إن إجراء مسح لبلايين قنوات التردد للإشارة يتطلب الكثير من الجهد)

في أبريل قدمت ناسا عرضاً جديداً لإيجاد الحياة من خلال إطلاق ساتل استقصائي خارجي غير شامل (TESS) قمر صناعي مبرمج لالتقاط 200000 صورة للنجوم، بعضها في غضون 10 سنوات ضوئية من الأرض، يأمل القائمون على المشروع أن يجدوا الحياة بحلول عام 2020.

محمد هاني المفتي

محمد هاني المفتي

اسمي محمد هاني المقتي طالب جامعي أدرس الأدب الفرنسي مقيم في تركيا، أعمل ككاتب مقالات ومصمم غرافيك من سوريا، مهتم في المجال العلمي والتقني وأدون منذ خمس سنوات.



عن دراسة

مبادرة شبابية لإثراء المحتوى العلمي العربي وتهتم بكل ما هو جديد في المجال العلمي، ونقدم لقرائها آخر الدراسات والأبحاث العلمية لتزيد من وعيهم على أسس علمية. 


اتصل بنا



كن على اطلاع


الأقسام