الدراسة قيد التحميل....

العلماء يعثرون على مادة من قشور العنب تحمي من سرطان الرئة

العلماء يعثرون على مادة من قشور العنب تحمي من سرطان الرئة

أحمد نحاسأحمد نحاسأكتوبر 4, 20181min110
أحمد نحاسأحمد نحاسأكتوبر 4, 20181min110

يعد سرطان الرئة من أخطر أشكال السرطان، حيث يؤدي إلى عدد كبير من الوفيات سنويا في جميع أنحاء العالم. وفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن 1.69 مليون شخص يموتون بسرطان الرئة في السنة، وأن ثمانون في المئة من الوفيات المبلغ عنها من سرطان الرئة تعود إلى التدخين. ويحتل المتربة الثانية سرطان الكبد.

وقد أظهرت التجارب على الحيوانات أن جرعة واحدة من عدة مليغرامات من المواد الموجودة في السجائر تسبب السرطان لدى الفئران والجرذان في 100٪ من الحالات.

والآن أظهرت الدراسات العلمية على القوارض كيف يمكن الوقاية من سرطان الرئة. فقد وجد العلماء أن المضاد الحيوي الطبيعي “ريسفيراترول” المشتق من قشرة العنب (مركب كيميائي من مركبات الستلبينويد، وهي نوع من الفينولات الطبيعية)، يمكن أن يكون فعال جدا في الحماية من هذا النوع من السرطانات. حيث أجريت الدراسة من قبل فريق من العلماء من جامعة جنيف في سويسرا.

ومن المثير للاهتمام أن الدراسات السابقة للريسفيراترول لم تكشف عن أي فعالية في الوقاية من سرطان الرئة.، وإنما فقط في مكافحة سرطان الجهاز الهضمي. ولكن أثناء التجارب كانت تعطى المادة عن طريق الفم. بينما قرر الآن العلماء إيصال “الريسفيراترول” عن طريق الأنف إلى الرئتين مباشرة.

وأجريت التجربة على الفئران المخبرية التي كانت تحت ظروف تضاعف تعرضها لخطر الإصابة بسرطان الرئة. واستخدم العلماء أربع مجموعات من الفئران، الأولى لم تحصل على المادة ولم تتعرض لمحفزات الإصابة بالسرطان، والثانية تعرضت لمحفز الإصابة بالسرطان فقط، والثالثة تعرضت للمحفز مع الدواء، بينما المجموعة الرابعة تناولت فقط الدواء، وتم ذلك على مدى 26 أسبوعا.

وأظهر النتائج، أن 45% من الفئران التي تم إعطاؤها “الريسفيراترول” عن طريق الأنف، كان تطور الورم عندهم أقل وأصغر حجما من فئران المجموعات الأخرى. وهكذا يمكن لهذه المادة أن تلعب دورا وقائيا هاما في مكافحة سرطان الرئة.

والآن يعمل العلماء على إيجاد مؤشر لمعرفة الأشخاص المعرضين للإصابة بسرطان الرئة، لكي يتم معالجتهم قبل حصول الكارثة.

أحمد نحاس

أحمد نحاس

مهندس مدني وصحفي في وكالة الأنباء "سبوتنيك"، وأعمل ككاتب في أكاديمية "أدميتاد" العربية. مهتم بالتكنولوجيا الحديثة والعلوم والتسويق الإلكتروني.



عن دراسة

مبادرة شبابية لإثراء المحتوى العلمي العربي وتهتم بكل ما هو جديد في المجال العلمي، ونقدم لقرائها آخر الدراسات والأبحاث العلمية لتزيد من وعيهم على أسس علمية. 


اتصل بنا



كن على اطلاع


الأقسام