الدراسة قيد التحميل....

العلماء يدقون ناقوس خطر شرب الماء على متن الطائرات

العلماء يدقون ناقوس خطر شرب الماء على متن الطائرات

فاطمة فارسفاطمة فارسديسمبر 8, 20181min940
فاطمة فارسفاطمة فارسديسمبر 8, 20181min940

كشفت دراسة غذائية جديدة عن أن وجبات الطعام التي تقدم على متن الطائرات للمسافرين أصبحت تحتوي على عدد أقل من السعرات الحرارية وهو شيء مفيد للصحة العامة للجسم، بينما الماء الذي يقدم للشرب أو يستخدم لعمل المشروبات الساخنة كالشاي والقهوة لا يكون نظيفا بنسبة كبيرة.

وكشف التحليل السنوي الأخير لوجبات الطعام التي تقدمها شركات الطيران التجارية، والذي أجراه باحثون من مركز سياسة الغذاء التابع لكلية هنتر بمدينة نيويورك؛ عن أن أصناف الأطعمة التي توفرها شركات الطيران على متن رحلاتها؛ أصبحت تحتوي على سعرات حرارية أقل مقارنة  بالعامين الماضيين، ولكن شرب الماء الجاري على الطائرة يحمل بعض الخطورة، وفقا لموقع “dietdetective.

وقام الباحثون بحساب متوسط السعرات الحرارية الموجودة في الأصناف المتنوعة التي تقدم في الرحلات الجوية بما في ذلك ذلك الوجبات الخفيفة والمقبلات والمشروبات.

وتبين أن سبب انخفاض متوسط السعرات الحرارية الموجودة في وجبات عام 2018، يرجع إلى استبدال شركات الطيران بعض أنواع الأطعمة الدسمة مثل زبدة الفول السوداني وشطائر المربى بأنواع أخرى خفيفة كالسلطات بالإضافة إلى توفير وجبات الإفطار التي تحتوي على دقيق الشوفان ووجبات الغداء بمكونات نباتية كأحد الخيارات التي يختار من بينها المسافر.

وكان متوسط السعرات الحرارية للأصناف الغذائية التي تقدم على متن الطائرات قد بلغ 392 سعر حراري في عام 2016، وارتفع المتوسط في العام الذي يليه 2017 ليصل إلى 405 سعر حراري، فينما انخفض متوسط السعرات الحرارية في عام 2018 ليصل إلى 373 سعر حراري، بانخفاض قدره 32 سعر حراري.

كما حذرت الدراسة من شرب الماء أو تناول القهوة والشاي على متن الطائرة، نظرا لأنه قد تحتوى المياه على بكتيريا ضارة من جراء التخزين في خزانات الطائرة.

وأشارت الدراسة إلى أن السبب في ذلك يعود إلى عدم تفريغ خزانات المياه في كثير من الأحيان، لذا فإن الماء يبقى مخزن لفترات طويلة في خزانات غير نظيفة، وقد يعتقد البعض أن خزانات المياه التي على متن الطائرات يتم تفريغها وتنظيفها مرة واحدة على الأقل في اليوم، لكن مصادر موثوقة من الباحثين رجحت عدم حدوث ذلك.

ومن ثم أوصت الدراسة العلمية باللجوء إلى شراء المياه المعبأة في زجاجات والمشروبات الساخنة قبل ركوب الطائرة، والطلب من طاقم الطائرة تسخينها عند الحاجة.

وقد قام الباحثين في الدراسة بتصنيف الوجبات التي تقدمها 11 شركة طيران، ومنحها تقييما يتراوح بين 0 و 5 نجوم، على أساس معايير عديدة بخلاف السعرات الحرارية من بينها القيمة الغذائية التي تحملها الوجبة، ووضوح المعلومات عن مكونات الوجبة، وقدر الابتكار في إعداد الوجبة بما يجعلها لذيذة وغير مكلفة، إضافة إلى نظافة المكونات والماء.

وقال البروفيسير تشارلز بلاتكين مدير مركز سياسة الغذاء التابع لكلية هنتر بمدينة نيويورك أن شركة الخطوط الجوية “ألاسكا” جاءت في صدارة شركات الطيران التي تقدم وجبات طعام صحية، تلتها مباشرة شركة “دلتا”، ومن بعدها شركتي “اير كندا” و”جيت بلو”.

وحصدت شركة الخطوط الجوية “ألاسكا” المركز الأول كأفضل شركة طيران خلفا لشركة “فيرجينيا” الأمريكية و تميزت وجباتها بكونها خفيفة وصحية. وقدمت “ألاسكا” إلى جانب شركة “دلتا” صاحبة المركز الثاني وجبات مجانية في الدرجات السياحية بالنسبة للرحلات الداخلية، وهو الأمر الذي لم يحدث منذ أكثر من 15 عاما.

وجاءت تقييمات شركات الطيران من حيث جودة الوجبات الغذائية التي تقدمها كالتالي: “ألاسكا” حصلت على  4.25 نجمة، “دلتا” حصلت على 3.7 نجمة، “جيت بلو” حصلت على 3.55 نجمة، “طيران كندا” حصلت على 3.45 نجمة، “أميريكان” حصلت على 3 نجمة، “يونايتد إيرلاينز” حصلت على 2.75 نجمة، خطوط طيران “هاواي” حصلت على 2.65 نجمة، “أليغيانت إير” حصلت على 2.1 نجمة، شركة الخطوط الجوية “ساوث ويست” حصلت على 1.6 نجمة، خطوط “سبيريت” الجوية حصلت على 1.1 نجمة، وتذيلت القائمة شركة “فرونتير إير” بتقييم 0.85 نجمة.

وأشار الباحثون إلى حقيقة أن الغذاء يؤثر على المزاج ودرجة النشاط، وبالتالي من الأفضل للمسافرين سواء للعمل أو للسياحة أن يقوموا بتناول أطعمة صحية تجعلهم يشعرون بالنشاط والحيوية.

وحذرت الدراسة من تناول الكثير من الكربوهيدرات كالتي تحويها المعكرونة مع الصلصة والخبز والكعك، حيث تمنح شعورا بالخمول والامتلاء، وترتفع مستويات السكر في الدم ثم تنخفض سريعا.

وأوضحت الدراسة أن الأبحاث السابقة تشير إلى أن الأشخاص يستهلكون عادة معظم أو كل الأغذية التي تقدم لهم، لذا نصحت الدراسة من أجل تجنب الشعور بالامتلاء بتجنب صناديق الوجبات الخفيفة أو اقتسامها بين أكثر من شخص، أو تناولها كوجبة غداء.

ورشحت بدلا من ذلك تناول الوجبات الصغيرة والتي تحتوي على خضروات خام أو مطهوة على البخار إضافة إلى الفاكهة.

وتعقيبا على نتائج الدراسة، صرح، فوغن جينينغز المتحدث باسم الخطوط الجوية الأمريكية لجريدة لوس أنجلوس تايمز بأن “شركات الطيران تكفل مياها آمنة للمسافرين، وتتبع معايير صارمة عند أخذ العينات والتي تشمل التطهير الدوري وغسل خزانات مياه الطائرات وفقًا لجدول زمني رسمي”.

وأضاف المتحدث باسم الخطوط الجوية الأمريكية التي تمثل أكبر شركات الطيران في الولايات المتحدة “إذا كان المسافرين لايزالون مترددين في شرب الماء الموجود في خزانات الطائرة، فبإمكانهم شرب الماء المعبأ في الزجاجات والذي عادة ما تقوم شركات الطيران بتوفيره”.

فاطمة فارس

فاطمة فارس

صحفية وباحثة حرة، أحب القراءة والتدوين، ومهتمة بالتكنولوجيا والمرأة والطفل



عن دراسة

مبادرة شبابية لإثراء المحتوى العلمي العربي وتهتم بكل ما هو جديد في المجال العلمي، ونقدم لقرائها آخر الدراسات والأبحاث العلمية لتزيد من وعيهم على أسس علمية. 


اتصل بنا



كن على اطلاع


الأقسام