الدراسة قيد التحميل....

دراسة: خطر الوفاة أثناء الحمل أعلى بخمس مرات لدى مريضات الصرع

دراسة: خطر الوفاة أثناء الحمل أعلى بخمس مرات لدى مريضات الصرع

فاطمة فارسفاطمة فارسأكتوبر 5, 20181min162
فاطمة فارسفاطمة فارسأكتوبر 5, 20181min162

خطر الوفاة أثناء الحمل بالنسبة للمرأة الحامل موجود بنسبة قليلة، ولكن في حالة ما كانت المرأة الحامل مصابة بالصرع، فإن النسبة ستتضاعف خمس مرات أكثر. كانت هذه هي النتيجة التي خلصت إليها الدراسة المقارنة التي قام بها باحثون من جامعة آرهوس الدنماركية.

ووفقا لموقع “sciencedaily“، فإن الدراسة العلمية أظهرت أنه من بين 2 مليون امرأة حامل، من بينهن 12000 مصابات بالصرع، فإن 176 امرأة قد توفيت أثناء الحمل، خمسة منهن مصابات بالصرع، مما يعني أن “النساء الحوامل المصابات بالصرع هم مجموعة معرضة للخطر ينبغي الوضع في الاعتبار متابعتها بشكل قريب ومستمر” حسبما يقول جاكوب كريستنسن أستاذ الطب السريري في جامعة آرهوس ومستشار في قسم علم الأعصاب في مستشفى جامعة آرهوس.

وأضاف “وبالرغم من أن نسبة الخطر المحدق صغيرة، إلا أننا ينبغي أن نهتم بتطوير قدراتنا على متابعة الحوامل المصابات بالصرع لتصبح أفضل مما هي علية حاليا”.

وطبقا للدراسة العلمية فإن النساء الحوامل المصابات بالصرع يتوفين لنفس الأسباب اللاتي يتوفين بسببها النساء الحوامل الغير مصابات، والتي تتراوح بين الحوادث وجلطات الدم والسرطان والانتحار؛ ولكن بنسبة أعلى.

وينبغي أن تُرى نتيجة الدراسة في ضوء حقيقة هامة وهي أنه وبشكل عام، فإن المصابين بالصرع لديهم معدل وفيات  أعلى من بقية السكان، وأيضا في ضوء حقيقة أخرى هامة وهي أن معدل الوفيات بالنسبة للمرأة في سن الإنجاب يكون أعلى 15 مرة.

وقد لوحظ أن الخطر النسبي للوفاة بالنسبة للنساء الحوامل الذين يعانين من الصرع يكون أقل بالمقارنة مع جميع النساء يعانون من الصرع، والذي كما يشير جاكوب كريستنسن؛ قد يكون راجعا إلى حقيقة أن المرأة الحامل هي دائما المرأة التي تتمتع بصحة أفضل.

وأشارت الدراسة إلى أن تردد النساء الحوامل المصابات بالصرع بين العلاج العصبي وبين المتابعة مع الطبيب قد يكون تفسيرا جزئيا لزيادة معدل الوفيات.

وقد أجرت المجموعة البحثية اختباراتها على 2110084 حالة بين عامي 2000 و2013، من بين هذه الحالات 11976 أي 0.6% منهن كن مصابات بالصرع، والمقصود من “الوفاة المرتبطة بالحمل” هي الوفاة التي تحدث أثناء فترة الحمل وحتى بعد 42 يوما من انتهاءه، وقد تمت المقارنة في الدراسة بين معدل الوفيات بالنسبة للمصابات بالصرع والغير مصابات لنفس الفئة العمرية والخلفية الاجتماعية.

وجاءت الدراسة الدنماركية كنتيجة لعدد من الدراسات الأمريكية والبريطانية السابقة التي عبرت عن قلقها من زيادة خطر الوفاة عشر مرات بالنسبة للمرأة الحامل المصابة بالصرع. ولكن الوضع في الدنمارك ليس بهذا السوء.

فبالرغم من صعوبة المقارنة بين الدنمارك وكل من الولايات المتحدة وبريطانيا بسبب اختلاف بنية نظام الرعاية الصحية، إلا أن الدراسة أشارت إلى أن التعامل مع الحامل المصابة بالصرع في الدنمارك يكون أفضل من نظيره في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا.

فاطمة فارس

فاطمة فارس

صحفية وباحثة حرة، أحب القراءة والتدوين، ومهتمة بالتكنولوجيا والمرأة والطفل



عن دراسة

مبادرة شبابية لإثراء المحتوى العلمي العربي وتهتم بكل ما هو جديد في المجال العلمي، ونقدم لقرائها آخر الدراسات والأبحاث العلمية لتزيد من وعيهم على أسس علمية. 


اتصل بنا



كن على اطلاع


الأقسام