الدراسة قيد التحميل....

علماء: الذهب يساعد في علاج الأورام السرطانية

علماء: الذهب يساعد في علاج الأورام السرطانية

أحمد نحاسأحمد نحاسسبتمبر 17, 20181min300
أحمد نحاسأحمد نحاسسبتمبر 17, 20181min300

اعتقد الخبراء لفترة طويلة أنهم يعلمون جميع خصائص الذهب على المستوى الجزيئي. ولكن اتضح أن هذا المعدن الثمين يحمل خاصية أخرى مفيدة.

يعتبر الذهب من المعادن الثمينة ليس فقط بسبب لونه الجميل، ولكن بسبب خصائصه الكيميائية أيضا، حيث أنه لا يتأكسد ويظل محافظا على شكله ولونه لفترات طويلة، بينما سمك شريحة من الذهب يمكن أن يصل إلى أقل بكثير من ميلمتر.

واكتشف علماء من جامعة إدنبره (اسكتلندا) طريقة آمنة لمكافحة الأورام الخبيثة. ووجد الباحثون أن جسيمات الذهب النانوية تتسبب في تفكك العديد من المركبات العضوية. وفي نفس الوقت، لا يضر المعدن الثمين بالجسم ولا يدمر الخلايا العصبية.

وأخذوا بالاعتبار العديد من الدراسات والتجارب العلمية التي تم استخدام الجسيمات النانونية لمركبات عضوية وغير عضوية مختلفة التي تخترق الأورام. وفي بعض الحالات، تمكنت هذه الجسيمات من القضاء على الخلايا المصابة، بينما كانت جسيمات أخرى تساعد على توصيل الأدوية إلى المكان اللازم، وبدوره يؤدي إلى تقليل بشكل كبير من كمية الدواء المستخدم.

بينما في حالة استخدام الذهب، فإن جسيماته الصغيرة تسرع العديد من التفاعلات في الجسم، وعلى وجه الخصوص، يرغمون الجزيئات المعقدة على الانحلال وتشكيل هياكل جديدة.

وقام العلماء بالتحقق من العديد من الأدوية المضادة للسرطان، عن طريق وضعها على أنسجة مصابة، حيث كانت تتواجد جزيئات من الذهب.

وأظهرت النتائج أنه تم القضاء على الخلايا السرطانية بشكل أسرع، وفي الوقت نفسه لم يتم القضاء على الخلايا السرطانية في الأماكن التي لم تتواجد فيها جزيئات الذهب، وقد تم نشر نتائج الدراسة العلمية عبر مجلة “Angewandte Chemie“.

وسمحت هذه النتائج للأطباء أن يأملوا قريباً أن تتوقف الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي التي يتحملها المرضى. وعلاوة على ذلك، فإن تم التأكد من فعالية العلاج عن طريق الذهب، فهذا يعني القضاء على سرطان الدماغ، كون جزيئات الذهب لا تقضي على الخلايا العصبية.

وما زال الأطباء إلى الآن في طور التجارب على الحيوانات وبعدها سيتم البدء في التجارب السريرية على البشر، ولكن لو كانت النتائج التي تم الحصول عليها صحيحة، فإن مكافحة مرض السرطان في غضون خمس سنوات سوف يتخذ أشكالاً مختلفة تماماً.

أحمد نحاس

أحمد نحاس

مهندس مدني وصحفي في وكالة الأنباء "سبوتنيك"، وأعمل ككاتب في أكاديمية "أدميتاد" العربية. مهتم بالتكنولوجيا الحديثة والعلوم والتسويق الإلكتروني.



عن دراسة

مبادرة شبابية لإثراء المحتوى العلمي العربي وتهتم بكل ما هو جديد في المجال العلمي، ونقدم لقرائها آخر الدراسات والأبحاث العلمية لتزيد من وعيهم على أسس علمية. 


اتصل بنا



كن على اطلاع


الأقسام